التنمية الاجتماعية والداخلية تحتفلان بتخريج متدربي نرلاء مراكز التأهيل والإصلاح

احتفلت وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع وزارة الداخلية , وبتمويل من اللجنة الدولية للصليب الأحمر بتخريج متدربي نزلاء مراكز الإصلاح والتأهيل ضمن البرنامج التدريبي المهني والذي أطلق عليه  "فوج صناع الإبداع والتنمية ", بحضور إيلان ديفون مدير بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بغزة , ومدير عام الرعاية الاجتماعية أ. رياض البيطار , والعميد إياد سلمان نائب مدير عام مراكز الإصلاح والتأهيل بوزارة الداخلية , وم. سامر النمرة مهندس المياه والمسكن في الصليب الأحمر الدولي , ود. حسام الدجني مدير عام وحدة العلاقات العامة والإعلام بالوزارة , وكافة الطواقم العاملة في الرعاية الإجتماعية والنزلاء.

وفي كلمته أكد البيطار أنه وبرغم كل الظروف والحصار الذي فاق كل التوقعات واعتداءات الاحتلال وسقوط الجرحى والشهداء , وما يتعرض له الإقتصاد في قطاع غزة وما يحيط به المجتمع من ضغوطات , إلا أن وزارة التنمية الاجتماعية تلقاكم اليوم في البرنامج التنموي الذي يعد نتاج للظلم الذي مورس على قطاع غزة من قبل الاحتلال والذي ترتب عليه وجود هذه الفئة , وفي سياق حديثه لفت البيطار إلى أنه وللعام الثاني على التوالي تنفذ وزارة التنمية الاجتماعية هذا المشروع من باب استمرار عجلة التنمية رغم الحصار , مبينا أن احتفال اليوم هو افتخار وتقدير للمتدربين الذين سيكونون طاقات منتجة ومثمرة لهم ولأسرهم في المستقبل , هذا وأشار البيطار إلى ان وزارته قدمت من خلال البرنامج التدريبي مجموعة من البرامج والمهن والدعم النفسي والاجتماعي وإفطار رمضاني , وذلك من باب أننا في مجتمع يؤمن بأن لكل إنسان حق يجب أن يحافظ عليه.

وفي ختام كلمته شكر البيطار كافة القائمين على البرنامج التدريبي من جهات ممولة وداعمة ومدربين ومتدربين أيضا , لافتا إلى انهم في وزارة التنمية مستمرون مع الصليب الأحمر في هذه البرامج والعام القادم ستكون مع المدربين حتى يصبح الجميع على قدر من الإهتمام والمسئولية.

وفي كلمته أوضح ديفون أن الصليب الأحمر الدولي لديه هدف مشترك مع كافة المعنيين بان تكون المعاملة مع النزلاء تضمن كرامتهم وإنسانيتهم , لافتا إلى ان اللجنة الدولية للصليب الأحمر تسعى جاهدة لتحسين البنية التحتية داخل مراكز الإصلاح والتاهيل للحفاظ على حياه النزلاء والخدمات المقدمة لهم.

هذا وتطرق ديفون للمشروع الذي نفذ العام الماضي وتخرج منه 40 نزيل , وهذا العام الذي تم تخريج 60 نزيل في نفس المجال , وهذا يدل على ان هناك هذدف أساسي وهو ان يستطيع النزيل الاندماج في المجتمع وكسب العيش بعد الإفراج عنه وإيجاد مصدر رزق له ولأسرته , وتقدم بالشكر الكبير لكافة القائمين على تنفيذ البرنامج باعثا بسلامه لكافةه النزلاء في مراكز الإصلاح مهنأهم بالعيد.

وفي كلمة وزارة الداخلية اكد سلمان على حرصهم تفيذ الخطة بالشراكة مع الوزارة والصليب من أجل أن يكون هناك إصلاح وتاهيل , خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها مجتمعنا الفلسطسن , لافتا إلى ان هناك العديد من الأنشطة سيتم تنفيذها في هذا المجال من أجل الحفاظ على حياه النزلاء ومستقبلهم.

وفي كلمتهم شكر الخريجين كافة القائمين على هذا البرنامج لما له من أثر واضح على حياتهم ومستقبلهم ومدى الاستفادة التي تلقوها ليكونوا منتجين في المستقبل , مؤكدا على شعورهم بالأمان في ظل الرعاية التي تلقوها والفرق بين ما كانوا عليه وما هم به حاليا , أملين ان تستمر مثل هذه البرامج.

وفي ختام الحفل تم توزيع الشهادات على الخريجين ودروع الشكر والتقدير للداخلية والصليب الأحمر الدولي.

 

وزارة التنمية الاجتماعية

حياة كريمة
في مجتمع فلسطيني متماسك

اتصل بنا

فلسطين - غزة
تليفون:
(+970) 82847746

فاكس:
(+970) 82827474

البريد الإلكتروني:
mosdgovps@gmail.com